بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» المقاومة
الجمعة مارس 06, 2009 6:51 pm من طرف Admin

» ادوار
الأربعاء أبريل 23, 2008 12:52 am من طرف janset

» مؤتمر فيينا
الأربعاء مارس 19, 2008 10:48 pm من طرف الطالبة رانيا نزال

» حركات التحرر في أوروبا
الأحد مارس 16, 2008 3:08 pm من طرف نور نايف

» شكر لمجموعة الورد لينكس
الأحد مارس 16, 2008 3:00 pm من طرف الطالبة صفاء جراد

» الوحدة الايطالية
الأحد مارس 16, 2008 2:42 pm من طرف نور نايف

» الاتحاد الجرماني
الأحد مارس 16, 2008 2:30 pm من طرف الطالبة رانيا نزال

» حركات التحرر
السبت مارس 15, 2008 3:45 pm من طرف الطالبة رانيا نزال

» النتائج الإيجابية للحرب
الخميس مارس 13, 2008 3:21 am من طرف Admin

التبادل الاعلاني

أوضاع ألمانيا قبل الحرب العالمية الثانية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أوضاع ألمانيا قبل الحرب العالمية الثانية

مُساهمة من طرف Admin في الأربعاء يناير 30, 2008 1:12 am

خرجت ألمانية من الحرب العالمية الأولى خاسرة

ماأبرز نتائج الحرب العالمية الأولى بالنسبة لألمانية ؟ confused


عدل سابقا من قبل في الإثنين فبراير 04, 2008 3:47 pm عدل 1 مرات

Admin
Admin

عدد الرسائل : 21
تاريخ التسجيل : 05/01/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://history12.logu2.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أوضاع ألمانيا قبل الحرب

مُساهمة من طرف Admin في الخميس يناير 31, 2008 6:03 pm


كانت خسارة ألمانيابعد الحرب العالمية الأولى في كثير من المجالات منها:
السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

- ففي سبتمبر 1919، التحق هتلر بحزب "العمال الألمان الوطني" وفي مذكرة كتبها لرئيسه في الحزب يقول فيها "يجب ان نقضي على الحقوق المتاحة لليهود بصورة قانونية مما سيؤدّي الى إزالتهم من حولنا بلا رجعة". وفي عام 1920، تم تسريح هتلر من الجيش وتفرغ للعمل الحزبي بصورة تامّة الى ان تزعم الحزب وغير اسمه الى حزب "العمال الألمان الإشتراكي الوطني" او "نازي" بصورة مختصرة. واتخذ الحزب الصليب المعقوف شعاراً له وتبنّى التحية الرومانية التي تتمثل في مد الذراع الى الأمام
الحزب الحاكم
- وبتسلم هتلر المراتب السياسيةالعليا في المانيا بلا دعم شعبي عارم، عمل الرجل على كسب الود الشعبي الالماني من خلال وسائل الاعلام التي كانت تحت السيطرة المباشرة للحزب النازي الحاكم وخصوصاً الدكتور جوزيف غوبلز. فقد روّجت أجهزة غوبلز الإعلامية لهتلر على انه المنقذ لألمانيا من الكساد الإقتصادي و الحركات الشيوعية إضافة الى الخطر اليهودي. ومن لم تنفع معه الوسائل "السلمية" في الإقناع بأهلية هتلر في قيادة هذه الأمة، فقد كان البوليس السري "جيستابو" ومعسكرات الإبادة والتهجبر القسري كفيل باقناعة. وبتنامي الاصوات المعارضة لأفكار هتلر السياسية، عمد هتلر على التصفيات السياسية للأصوات التي تخالفه الرأي وأناط بهذه المهمة للملازم "هملر". وبموت رئيس الدولة "هيندينبيرغ" في 2 اغسطس 1934، دمج هتلر مهامّه السياسية كمستشار لألمانيا ورئيس الدولة وتمت المصادقة عليه من برلمان جمهورية ويمر

وندم اليهود ا لعدم مغادرتهم المانيا قبل 1935 عندما صدر قانون يحرم أي يهودي الماني حق المواطنة الالمانية عوضاً عن فصلهم من أعمالهم الحكومية ومحالّهم التجارية. وتحتّم على كل يهودي ارتداء نجمة صفراء على ملابسه وغادر 180,000 يهودي المانيا جرّاء هذه الإجراءات.
- وشهدت فترة حكم الحزب النازي لألمانيا انتعاشاً اقتصادياً مقطوع النظير، وانتعشت الصناعة الألمانية انتعاشاً لم يترك مواطناً المانيا بلا عمل. وتم تحديث السكك الحديدية والشوارع وعشرات الجسور مما جعل شعبية الزعيم النازي هتلر ترتفع الى السماء
- وفي مارس 1935، تنصّل هتلر من "معاهدة فيرساي" التي حسمت الحرب العالمية الاولى وعمل على إحياء العمل بالتجنيد الإلزامي وكان يرمي الى تشييد جيش قوي مسنود بطيران وبحرية يُعتد بها وفي نفس الوقت، ايجاد فرص عمل للشبيبة الألمانية. وعاود هتلر خرق اتفاقية فيرساي مرة اخرى عندما احتل المنطقة المنزوعة السلاح "ارض الراين" ولم يتحرك الانجليز ولا الفرنسيون تجاه انتهاكات هتلر. ولعل الحرب الأهلية الاسبانية كانت المحك للآلة العسكرية الالمانية الحديثة عندما خرق هتلر اتفاقية فيرساي مراراً وتكراراً وقام بارسال قوات المانية لأسبانيا لمناصرة "فرانسيسكو فرانكو" الثائر على الحكومة الاسبانية
- وفي 25 اكتوبر 1936، تحالف هتلر مع الفاشي موسوليني الزعيم الايطالي واتسع التحالف ليشمل اليابان، هنغاريا، رومانيا، وبلغاريا بما يعرف بحلفاء المحور. وفي 5 نوفمبر 1937، عقد هتلر اجتماعاً سريّاً في مستشارية الرايخ وأفصح عن خطّته السرية في توسيع رقعة الأمة الألمانية الجغرافية. وقام هتلر بالضغط على النمسا للأتحاد معه وسار في شوارع فيينا بعد الاتحاد كالطاووس مزهواً بالنصر. وعقب فيينا، عمل هتلر على تصعيد الأمور بصدد مقاطعة "ساديتلاند" التشيكية والتي كان أهلها ينطقون بالألمانية ورضخ الانجليز والفرنسيين لمطالبه لتجنب افتعال حرب. وبتخاذل الانجليز والفرنسيين، استطاع هتلر ان يصل الى العاصمة التشيكية براغ في 10 مارس 1939. ولذلك قرر الانجليز والفرنسيون تسجيل موقف بعدم التنازل عن الأراضي التي مُنحت لبولندا بموجب معاهدة فيرساي ولكن القوى الغربية فشلت في التحالف مع الاتحاد السوفييتي وأختطف هتلر الخلاف الغربي السوفييتي وأبرم معاهدة "عدم اعتداء" بين المانيا والاتحاد السوفييتي مع ستالين في 23 اغسطس 1939 وفي 1 سبتمبر 1939 غزا هتلر بولندا ولم يجد الانجليز والفرنسيين بدّاً من إعلان الحرب على المانيا.


عدل سابقا من قبل Admin في الأربعاء يوليو 02, 2008 9:11 am عدل 3 مرات

Admin
Admin

عدد الرسائل : 21
تاريخ التسجيل : 05/01/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://history12.logu2.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أوضاع ألمانيا قبل الحرب العالمية الثانية

مُساهمة من طرف الطالبة رانيا نزال في الخميس يناير 31, 2008 6:14 pm

خسرت ألمانيا في الحرب العالمية الأولى في كثيرمن المجالات منها السياسية وخسرت الكثير من الأراضي والمجال الثاني الذي خسرت به الاقتصادي وأيضاالمجال الاجتماعي flower
avatar
الطالبة رانيا نزال

عدد الرسائل : 22
العمر : 26
تاريخ التسجيل : 31/01/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى